عنصر مخابرات النظام السوري المعتقل في فرنسا حاصل على حق اللجوء

كشف موقع “إكسبريس” الفرنسي اليوم الثلاثاء ٢٦ شباط/فبراير ٢٠١٩ تفاصيل جديدة عن العنصر السابق لدى مخابرات النظام السوري والذي اعتقلته السلطات الفرنسية مؤخراً بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

وذكر الموقع أن عبدالحميد. أ (٤٠ عاماً) تقدم بطلب لجوء في فرنسا أمام المكتب الفرنسي لحماية اللاجئين وعديمي الجنسية (الأوفبرا) وتم رفضه بداية العام الماضي ٢٠١٨.

وأضاف الموقع أن مكتب “الأوفبرا” أبلغ السلطات القضائية الفرنسية بحالة المتهم عبدالحميد وتم فتح تحقيق بشأنه، إلا أنه في هذه الأثناء تقدم بطعن ضد قرار الأوفبرا أمام المحكمة الوطنية لحق اللجوء، حيث قال إنه كان ملزماً بتنفيذ الأوامر خلال عمله مع مخابرات النظام، فحصل على اللجوء في فرنسا.

وكانت السلطات الفرنسية ألقت القبض على المتهم بضواحي باريس في ١٢ شباط/فبراير الجاري بتهمة ممارسة التعذيب في سوريا، وذلك بالتزامن مع اعتقال اثنين آخرين بذات التهمة في ألمانيا.

إقرأ أيضاً:

اعتقال ٣ من عناصر المخابرات السورية في فرنسا وألمانيا لارتكابهم “جرائم ضد الإنسانية”

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s