عودة أطفال الجهاديين من سوريا “غير مطروحة للنقاش”

قال وزير الدولة الفرنسي للشؤون الداخلية لوران نونيه إن فرنسا لا تفكر في استعادة أطفال الجهاديين الفرنسيين من سوريا.

وأضاف الوزير في جلسة استماع في البرلمان أمس الأربعاء ١٣ آذار/مارس ٢٠١٩ أنه إذا كان الأطفال موجودون في سوريا مع إمهاتهم فإن أمر عودتهم إلى فرنسا “غير قابل للنقاش”، مغلقاً الباب أمام عودتهم.

وتحافظ فرنسا على موقفها الرافض لاستقبال مواطنيها الجهاديين وعائلاتهم الموجودين في مخيمات اعتقال شمال شرق سوريا رغم دعوات من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الدول الأوربية باستعادة مواطنيهم بهدف حل مشكلة تكدس الآلاف منهم في المخيمات لدى قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة.

ويقدر عدد الأطفال الفرنسيين في هذه المخيمات ب ٧٥ طفلا من بين ١٥٠ فرنسياً محتجزاً هناك.

الصورة: تعبيرية، ويكيبيديا تحت رخصة المشاع الابداعي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s